Shuaa Logo
Shuaa

مساهمو "شعاع كابيتال" يوافقون على صفقة الاندماج في كيان مشترك مع "مجموعة أبوظبي المالية"

11 July 2019

  • ·   100% من مساهمي "شعاع" الحاضرين في اجتماع الجمعية العمومية اليوم صوّتوا لصالح إتمام الاندماج المقترح مع "مجموعة أبوظبي المالية"
  • ·   الشركاء في "مجموعة أبوظبي المالية" سيمتلكون نسبة 58% من الكيان الجديد الناشئ عن صفقة الدمج مقابل نسبة 42% للمساهمين الحاليين في "شعاع"
  • ·   الاندماج يأتي ضمن صفقة استثمار استراتيجي تهدُف إلى تشكيلكيان موحد قادر على توفير مجموعة متميزة من الخدمات المالية للعملاء عبر شبكة توزيع إقليمية متكاملة، والاستفادة من السجل الحافل لمجموعة أبوظبي المالية في تحقيق الأرباح والعوائد، وبالتالي تحقيق قيمة أفضل للمساهمين

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 11 يوليو 2019: أعلنت "شعاع كابيتال ش.م.ع." (شعاع)، الشركة الإقليمية الرائدة في مجال الخدمات المصرفية الاستثمارية وأسواق رأس المال، اليوم عن انتهاء اجتماع جمعيتها العمومية المخصصة لتصويت المساهمين على صفقة الاندماج المقترحة مع "مجموعة أبوظبي المالية ذ.م.م."، المجموعة الاستثمارية الرائدة في المنطقة. وصوَّت 100% من المساهمين الحاضرين لصالح إتمام الاندماج، وبذلك تدخل الصفقة مراحلها النهائية بانتظار الحصول على الموافقات التنظيمية واستكمال لائحة الشروط المسبقة المتفق عليها والمتوقع إنجازها قريباً.

وبهذه المناسبة، قال جاسـم الصديقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أبوظبي المالية: "تسرنا موافقة مساهمي ’شعاع‘ على هذه الصفقة المهمة ويؤكد تصويتهم القوي لصالح إتمامها على المقومات الاستراتيجية المتميزة لهذا الاندماج. ومن خلال قيامنا بدمج اثنتين من الشركات القيادية على مستوى المنطقة لتأسيس منصة رائدة لإدارة الأصول وأعمال الصيرفة الاستثمارية ، نرى فرصة مجزية لتوفير قيمة كبيرة لجميع المساهمين، وأتطلّع إلى التعاون مع فريق العمل لمواصلة تحقيق النمو".    

هيكلية الصفقة

بموجب شروط الصفقة، ستصدر "شعاع" 1,470,720,000 سهماً جديداً لصالح الشركة الأم لمجموعة أبوظبي المالية، أي شركة "أبوظبي كابيتال مانجمنت ذ.م.م" (المستثمر الاستراتيجي)، مقابل كامل أسهم رأس مال مجموعة أبوظبي المالية. وبذلك سيمتلك المستثمر الاستراتيجي نسبة 58% من أسهم "شعاع" بعد زيادة رأسمالها. 

وفي دلالة على التزام المستثمر الاستراتيجي بالصفقة، ستخضع أسهم "شعاع" الجديدة لفترة حظر تداول مدتها 12 شهراً من تاريخ الاصدار. ويمثل التقييم المتوافق عليه علاوة بنسبة تتجاوز 60% على سعر سهم "شعاع" قبل تاريخ الإعلان عن المباحثات حول صفقة الاندماج.

بإصدار أسهم شعاع الجديدة، ستزداد أسهم رأس المال من 1,065,000,000 سهم إلى 2,535,720,000 سهم. وسيبقى الكيان الموحد الناتج عن عملية الدمج مدرجاً في سوق دبي المالي حيث من المتوقع أن يحمل اسم "مجموعة أبوظبي المالية ش.م.ع"، في حين سيستمر العمل جارياً على التحول إلى كيان واحد.

-       انتهى -

حول "مجموعة أبوظبي المالية"(www.adfg.ae)

"مجموعة أبوظبي المالية" هي مجموعة استثمارية عالمية رائدة توفر بشكل متناغم ومن خلال شركاتها التابعة والمرخصة حزمة واسعة من الفرص الاستثمارية والخدمات المالية. وتضم القاعدة الصلبة والمتنوعة من مستثمري المجموعة عدداً من الشركات والمؤسسات المالية وصناديق الثروة السيادية والمكاتب العائلية. وتعتمد الشركة على استراتيجية استثمارية قوامها رصد الفرص الاستثمارية المُجدية في قطاعات ومناطق جغرافية متنوعة.

يعود تاريخ تأسيس "مجموعة أبوظبي المالية" إلى العام 2011، وقد نجحت في أن تصبح لاعباً رئيسياً على مستوى المنطقة، محققة عوائد عالية لعملائها. واليوم، تدير "مجموعة أبوظبي المالية" أصولاً قيمتها 11.5 مليار دولار أمريكي. وتحظى مجموعة ابوظبي المالية بسمعة مرموقة وإشادة واسعة النطاق بفضل سجلها الحافل بالإنجازات ونهجها الريادي في الاستثمار.

حول "شركة شعاع كابيتال" (www.shuaa.com)

تأسست شعاع في العام 1979، ولطالما عُرفت بكونها أشهر الشركات المتخصصة في أعمال المشورة المالية والمصرفية الاستثمارية في منطقة الشرق الأوسط، وتقدم شعاع خدمات مالية متكاملة ترتكز على تلبية احتياجات العملاء، متخذةً من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها. تقدم شعاع خدماتها ومنتجاتها لقاعدة واسعة من العملاء تشمل الشركات والمؤسسات فضلاً عن الحكومات والشركات العائلية والأفراد ذوي الملاءة المالية العالية. وتختص شعاع في مجالات الاستثمار واستشارات الاستثمار المصرفي وخدمات أسواق رأس المال وإدارة الأصول والتمويل الائتماني. شعاع هي شركة مساهمة عامة مدرجة في سوق دبي المالي، حاصلة على ترخيص بصفة شركة مالية استثمارية من قبل كل من مصرف الإمارات المركزي وهيئة الأوراق المالية والسلع في دولة الإمارات العربية المتحدة.

لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

أصداء - بيرسون كون أند ولف 

صوفي ماكنولتي / دانيا إيزاك / طارق زهنان

دبي، الإمارات العربية المتحدة

هاتف: 97144507600

البريد الإلكتروني: sophie.mcnulty@bcw-global.comdhanya.issac@bcw-global.com |   tarek.zahnan@bcw-global.com

مجموعة أبوظبي المالية

هاني العبيد، مدير أول للتسويق

البريد الإلكتروني:helabid@adfg.ae

شعاع

محمد طهبوب، رئيس قسم علاقات المستثمرين والتسويق والاتصال المؤسسي

البريد الالكتروني: mtahboub@shuaa.com

بيان تحذيري بخصوص التصريحات الاستشرافية

تتضمن هذه الوثيقة بيانات أو تصريحات استشرافية لا تشكل حقائق تاريخية أو ضمانات للأداء المستقبلي، إنما تستند فقط إلى توقعاتنا ومعتقداتنا وافتراضاتنا الحالية بشأن مستقبل أعمالنا، والخطط والاستراتيجيات المستقبلية، والتقديرات، والأحداث والاتجاهات المتوقعة، والظروف الاقتصادية وغيرها من الظروف المستقبلية. ويمكن تمييز أي بيانات أو تصريحات استشرافية عموماً من خلال استخدام مفردات مثل "نتوقع"، "نرجو"، "نعتزم"، "نخطط"، "نستهدف"، "هدف"، "ننوي"، "نؤمن"، "نقدّر"، "نرجح"، "استراتيجية"، "اتجاه"، "مستقبل"، "غاية"، "من الممكن"، "قد"، "ينبغي"، "سوف"، أو عكس هذه الكلمات أو غيرها من مشتقاتها أو شبيهاتها التي تشير إلى المستقبل. 

وقد تشمل التصريحات الاستشرافية، على سبيل المثال لا الحصر، تصريحات بخصوص:

-       النتائج التشغيلية المتوقعة مثل نمو الإيرادات أو الأرباح

-       المستويات المتوقعة للنفقات واستخدامات رأس المال

-       التقلبات الحالية أو المستقبلية في أسواق رأس المال وأسواق الائتمان وظروف السوق المستقبلية

 ونظراً لكون التصريحات الاستشرافية متعلقة بالمستقبل، فإنها عرضة للتقلبات والمخاطر والتغيرات في الظروف التي يصعب التنبؤ بها، والتي يعدّ الكثير منها خارج عن سيطرتنا. وقد تختلف نتائجنا الفعلية وأوضاعنا المالية بشكل كبير عن تلك المشار إليها في التصريحات الاستشرافية. ولذلك، يجب ألا تعتمد على أي من هذه التصريحات الاستشرافية. وتشمل العوامل الهامة التي يمكن أن تؤدي إلى تغيرات كبيرة في نتائجنا الفعلية ووضعنا المالي عن تلك المشار إليها في التصريحات الاستشرافية، على سبيل المثال لا الحصر: قدرتنا على الحفاظ على مستويات مناسبة من الإيرادات وضبط النفقات؛ والأوضاع الاقتصادية والمالية في الأسواق العالمية والإقليمية التي نعمل فيها، بما في ذلك التقلبات في أسعار الفائدة، وأسعار السلع والأسهم وقيمة الأصول؛ وتنفيذ المبادرات الاستراتيجية، بما في ذلك قدرتنا على إدارة عملية إعادة توزيع ميزانيتنا العمومية بصورة فعالة وتحقيق التوسع في أعمالنا الاستراتيجية؛ موثوقية سياساتنا وإجراءاتنا وأساليبنا الخاصة بإدارة المخاطر؛ واستمرار التقلبات في أسواق رأس المال أو أسواق الائتمان؛ والأحداث الجيوسياسية؛ والتطورات والتغيرات في القوانين واللوائح، بما في ذلك تكثيف الأنظمة التي تحكم صناعة الخدمات المالية من خلال العمل التشريعي والقواعد المنقحة والمعايير التي تطبقها الجهات المنظمة التي نتبع لها. 

ويستند أي من التصريحات الاستشرافية التي نقدمها في هذه الوثيقة والعرض فقط إلى المعلومات المتوفرة لدينا حالياً، وهي تنطبق فقط اعتباراً من التاريخ التي صدرت فيه. وليس هناك أي تمثيل أو ضمانات، صريحة أو ضمنية، فيما يتعلق بدقة أو اكتمال أو نزاهة المعلومات والآراء الواردة في هذه الوثيقة. ولا نتعهد بأي التزام تجاه تحديث أي تصريح استشرافي علناً سواء كان ذلك نتيجة لمعلومات جديدة أو تطورات مستقبلية أو غير ذلك.

Share:
Back to top