Shuaa Logo
Shuaa

شعاع كابيتال تعلن عن النتائج المالية الأولية للعام ٢٠٢٠ بزيادة ١٦٦٪ في أرباحها الصافية عن عام ٢٠١٩ لتصل إلى ١٢٥ مليون درهم إماراتي

14 February 2021

- نمو قوي في الربحية رغم جائحة "كوفيد- ١٩" يعكس مرونة نموذج أعمال المجموعة في عام مليء بالتحولات
- زيادة في الأرباح الصافية بنسبة ١٦٦٪ على أساس سنوي لتصل إلى ١٢٥ مليون درهم إماراتي للعام ٢٠٢٠، مع ارتفاع الأرباح السنوية قبل احتساب الفائدة والضرائب والاستهلاك والاهلاك بنسبة ٨٧٪ على أساس سنوي
- صافي أرباح الربع الرابع من عام 2020 يبلغ ٦١مليون درهم إماراتي، وصافي الأرباح قبل احتساب الفائدة والضرائب والاستهلاك والإهلاك يصل إلى ١٠٨ مليون درهم إماراتي
- رقم قياسي في قيمة الأصول المدارة حيث بلغت ١٤،١ مليار دولار أمريكي بزيادة ربعية قدرها ٤٪ 

الإمارات العربية المتحدة، ١٤ فبراير 2021: أعلنت "شعاع كابيتال ش.م.ع" (الشركة المدرجة في سوق دبي المالي بالرمز SHUAA) والتي تشكل المنصة الأبرز لإدارة الأصول والصيرفة الاستثمارية على مستوى المنطقة، عن نتائجها المالية الأولية للعام ٢٠٢٠. وحققت المجموعة في هذا العام أرباح سنوية صافية بلغت ١٢٥ مليون درهم إماراتي، بزيادة قدرها ١٦٦٪ على أساس سنوي عن عام ٢٠١٩؛ حيث بلغت ٤٧ مليون درهم. كما ارتفعت الأرباح السنوية للمجموعة قبل احتساب الفائدة والضرائب والاستهلاك والاهلاك بنسبة ٨٧٪ على أساس سنوي لتصل إلى ٣٤٨ مليون درهم إماراتي. وتُعزى هذه النتائج الأولية إلى قيام المجموعة بتعديلات في تقييم وحدة الأصول غير الأساسية قيمتها ٧٣ مليون درهم إماراتي من أجل تسريع وتيرة تقليصها، وارباح صافية في محفظة الأصول بقيمة ١٠٤ مليون درهم على أساس القيمة السوقية بما في ذلك الشركات الزميلة، وتعديلات أخرى في تقييم المحافظ الاستثمارية بقيمة ١١٤ مليون درهم.

وفي ظل جائحة "كوفيد- ١٩" العالمية، وبرنامج التكامل التحولي الذي أطلقته "شعاع" بعد اندماجها مع "مجموعة أبوظبي المالية" في أغسطس ٢٠١٩، استطاعت المجموعة تحقيق أداء مالي قوي وتقدم  ملحوظ على الصعيد الاستراتيجي. وركزت إدارة المجموعة بشكل خاص على زيادة الإيرادات المتكررة عبر إطلاق أدوات رأسمالية دائمة جديدة، وكذلك تعزيز مستوى العمليات والربحية، وتحقيق منافع التآزر المستهدفة في أول عام كامل بعد الاندماج. كما سجلت المجموعة تقدماً كبيراً على صعيد تعزيز أطر الحوكمة والمخاطر والبنية التحتية لتقنية المعلومات والنظام. وساهمت هذه المبادرات الرئيسية والتطورات والمنتجات الجديدة، إلى جانب مكاسب العملات الأجنبية، في تسجيل رقم قياسي في قيمة الأصول المدارة للمجموعة، حيث بلغت ١٤،١ مليار دولار أمريكي بزيادة قدرها ٤٪ عن الربع السابق.

استمرار الربحية لثالث ربع على التوالي

رغم التحديات التي فرضتها الجائحة، إلا أن المجموعة حافظت على ربحيتها للربع الثالث على التوالي. ووصل صافي الدخل العائد للمساهمين في الربع الأخير من عام ٢٠٢٠ إلى ٦١ مليون درهم إماراتي، بينما بلغت الأرباح السنوية قبل احتساب الفائدة والضرائب والاستهلاك والاهلاك ١٠٨ مليون درهم. وبالإضافة إلى تعديلات التقييم الهامة التي شهدتها المجموعة عبر أصولها المدرجة وغير المدرجة، نجحت المجموعة في إغلاق صفقة تاريخية تمثلت بترتيب شراء ديون مجموعة "ستانفورد مارين" في الربع الأخير من العام ٢٠٢٠.

مواصلة التركيز على تعزيز الميزانية العمومية وتقليل الأصول غير الأساسية

أكملت "شعاع" بنجاح خطتها التمويلية للعام ٢٠٢٠ بإصدار سندات قيمتها ١٥٠ مليون دولار أمريكي، وهي أول إصدار لسندات عالية العائد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ تفشي فيروس "كوفيد- ١٩". وساهمت هذه الخطوة في تحسين مستويات التمويل وهيكلية الميزانية العمومية، بالتزامن مع مواصلة المجموعة تركيزها على خفض الرافعة المالية بشكل عام بما يتماشى مع أهدافها.

علاوةً على ذلك، تم تخفيض وحدة الأصول غير الأساسية مجدداً من ٣٠٦ مليون درهم إماراتي إلى ١٧٤ مليون درهم خلال العام. وأجرت المجموعة تعديلات تقييم استباقية بقيمة ٥٧ مليون درهم في الربع الأخير ستساعد على تسريع إغلاق الوحدة قبل التاريخ الأصلي المحدد.

متابعة الأجندة الاستراتيجية ونمو منصات التشغيل الرئيسية

قدم قطاع إدارة الأصول في المجموعة، تماشياً مع خططها لتأسيس أدوات رأس المال الدائم، عدداً من الصناديق الجديدة؛ وهي صندوق "شعاع لتمويل الفرص" وثلاثة صناديق أخرى تم إطلاقها  في سوق أبوظبي العالمي وفق هيكلية شركات الخلايا المدمجة. وتعكس هذه الصناديق التزام المجموعة بتطوير سوق الاستثمار الإسلامي، حيث تجد إدارتها فرصاً كبيرة للنمو يدعمها الإقبال القوي للمستثمرين على هذه السوق. كما أطلقت "شعاع" صندوق "تالاسا إنفستمنتس إل بي"، ومقره جزر كايمان لاستثمار وإدارة شراء الديون المعقدة لمجموعة "ستانفورد مارين"؛ إحدى كبرى شركات الخدمات البحرية في الشرق الأوسط.

علاوةً على ذلك، يواصل قطاع الخدمات المصرفية الاستثمارية في "شعاع" نشاطه الملفت، وساهم في إصدار ٦٨٥ مليون دولار أمريكي من مجمل إصدارات سوق رأس المال لأدوات الدين على مدار العام. كما عزز القطاع دعمه للشركات في مواجهة التحديات التي تفرضها جائحة "كوفيد- ١٩"، وذلك عبر توفير حلول متخصصة في مجال إعادة الهيكلة المؤسسية، وتقديم خدمات استشارية وحزم مالية مجانية للشركات الصغيرة والمتوسطة.

وفي معرض تعليقه على النتائج، قال جاسم الصديقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة "شعاع كابيتال": "نعتمد استراتيجية واضحة للنمو على المدى الطويل، وفي عام ٢٠٢٠ احرزنا تقدماً كبيراً في تحقيق هذه الاستراتيجية. كما سجلنا إنجازات وصفقات بارزة، وذلك في إطار تنفيذ برنامج تكامل تحولي في ظل جائحة ’كوفيد- ١٩‘ العالمية. ولهذا نحن فخورون بتسجيل زيادة سنوية في الأرباح تزيد عن الضعف، مما يؤكد مرونة وإمكانات نموذج أعمالنا".

واختتم الصديقي: "بدأنا عام ٢٠٢١ بقوة، لا سيما مع قطف المزيد من فوائد التآزر على صعيدي التكلفة والإيرادات، وتعزيز ميزانيتنا العمومية، ومواصلة طرح منتجات جديدة مبتكرة ستعزز إيراداتنا المتكررة على المدى الطويل. كما أننا لا نزال نتمتع بمكانة قوية تؤهلنا لمتابعة طموحاتنا في النمو؛ يدعمنا في ذلك الزخم القوي لأعمالنا والعديد من الفرص الاستثمارية المتميزة".

Share:
Back to top